رئيس مجلس الادارة
رئيس التحرير

مستشار الرئاسة التركية: “هيئة تحرير الشام” تتحمل مسؤولية ما سيجري في إدلب.

مستشار الرئاسة التركية: “هيئة تحرير الشام” تتحمل مسؤولية ما سيجري في إدلب.

بعد القمة الثلاثية التي عقدت منذ أيام في العاصمة التركية أنقرة بين رؤساء الدول الثلاث المعنية بالملف السوري وما خرج عنها من تصريحات أكدت على التمسك بالحل السياسي وبمسار أستانة وخرج بتفاهمات حول تشكيل اللجنة الدستورية وسط استمرار وقف الأعمال القتالية على الأرض مع بعض القصف المتقطع على قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي والشرقي.

من جهة أخرى شهد الريف المحرر عدداً من المظاهرات الشعبية التي طالبت بوقف العدوان الأسدي والروسي على إدلب وريفها ووقف المجازر بحق المدنيين الأبرياء ليطل بعدها إلينا ياسين أقطاي مستشار الرئيس التركي بتصريحات أدلى بها في حوار خاص مع قناة حلب اليوم حملت في ثناياها رسائل تطمينية لأهالي إدلب مع تحذيرات من غدر النظام وحليفه الروسي تحت ذريعة وجود هيئة تحرير الشام حيث أكد أن النظام ضعيف ولم يتقدم في ريف حماة الشمالي وريف إدلب الجنوبي لولا دعم الروس والإيرانيين له وأن تركيا لن تقف متفرجة في حال استدعى الأمر منها التدخل كما حصل في عفرين سابقاً.

كما شدد أقطاي على أن هيئة تحرير الشام هي السبب الرئيسي لما يحصل في إدلب ولما قد يحصل لاحقاً مشدداً على وجوب حل الهيئة لنفسها لتجنيب إدلب وأهلها كارثة العدوان الروسي والأسدي…. كما وتطرق إلى وضع اللاجئين في تركيا وأكد نفيه مزاعم المعارضة التركية استخدام حزب العدالة والتنمية لأصوات المجنسين فيها لصالحه في الانتخابات المحلية.

بانتظار ما ستحمله الأيام القادمة على الصعيدين السياسي والميداني من تطورات.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظة لشبكة أخبار ادلب 2020 ©